بدران: سياسة هدم منازل المقاومين بالضفة لن تفلح في كسر إرادة شعبنا

15 كانون الأول / ديسمبر 2018 02:30 م

عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران
عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" حسام بدران، إن سياسة الاحتلال بهدم بيوت المقاومين لن تفلح في كسر إرادة شعبنا عن مواصلة طريق المقاومة.

وأكد بدران في تصريح صحفي اليوم السبت أن عائلة "أبو حميد" مثال حي على إرادة شعبنا، فالعائلة يُهدم منزلها للمرة الثالثة، وأبناؤها لا يتوقفون عن المقاومة.

وأضاف بدران أننا اليوم أمام قامة عظيمة من نساء فلسطين الحاجة "أم ناصر أبو حميد"، فهي سنديانة فلسطينية شامخة، فخمسة من أبنائها يقضون أحكامًا بالسجن المؤبد، وهي والدة الشهيد البطل "عبد المنعم" الملقب بصائد "الشاباك"، وأمام عظم التضحيات التي تقدمها عائلتها تظل صامدة وشامخة، ولم يستطع الاحتلال بكل إجراءاته كسر إرادتها.

ولفت إلى أن محاولات قادة العدو في صناعة انتصارات وهمية بسياسة هدم منازل المقاومين لا قيمة لها، مبينًا أن هذه السياسة أثبتت فشلها، وستفشل كما في كل مرة بإرادة شعبنا البطل.

وأشار إلى أن الضفة اليوم بشبابها ورجالها ونسائها مع خيار المقاومة، مؤكداً أن هذه البيوت التي تخرج الأبطال المقاومين، وتستضيف المطاردين وتحميهم، هي مثال حي على إرادة المقاومة التي لن تنكسر بإذن الله.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيبًا على هدم الاحتلال منزل عائلة أبو حميد في مخيم الأمعري، صرح عضو المكتب السياسي لحركة حماس ورئيس مكتب العلاقات الوطنية، حسام بدران بما يأتي:

إن سياسة الاحتلال في هدم بيوت المقاومين لن تفلح في كسر إرادة شعبنا عن مواصلة طريق المقاومة، وعائلة "أبو حميد" مثال حي على إرادة شعبنا، فالعائلة يُهدم منزلها للمرة الثالثة، وأبناؤها لا يتوقفون عن المقاومة.

إننا اليوم أمام قامة عظيمة من نساء فلسطين الحاجة "أم ناصر أبو حميد"، وهي سنديانة فلسطينية شامخة، فخمسة من أبنائها يقضون أحكامًا بالسجن المؤبد، وهي والدة الشهيد البطل "عبد المنعم" الملقب بصائد "الشاباك"، وأمام عظم التضحيات التي تقدمها عائلتها تظل صامدة وشامخة، ولم يستطع الاحتلال بكل إجراءاته كسر إرادتها.

إن محاولات قادة العدو صناعة انتصارات وهمية في سياسة هدم منازل المقاومين لا قيمة لها، وهذه السياسة أثبتت فشلها، وستفشل كما في كل مرة بإرادة شعبنا البطل.

إن الضفة اليوم بشبابها ورجالها ونسائها مع خيار المقاومة، وهذه البيوت التي تخرج الأبطال المقاومين، وتستضيف المطاردين وتحميهم، هي مثال حي على إرادة المقاومة التي لن تنكسر بإذن الله.

حسام بدران
عضو المكتب السياسي لحركة حماس

السبت 8 ربيع الآخر 1440هـ
الموافق 15 ديسمبر 2018م

انشر عبر