ليفني: حماس تُمسك بنا من رقبتنا

27 كانون الثاني / يناير 2019 09:52 ص

ترجمة وكالة صفا

قالت زعيمة حزب "الحركة" وزير العدل السابقة تسيبي ليفني تعبيقًا على رفض حركة حماس استلام أموال المنحة القطرية إن "حماس هي من تدير الحكومة الإسرائيلية وفقًا لأجندتها".

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن ليفني قولها إن "رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أوقعنا في ورطة بشكل خطير مع حماس التي تمسكنا الآن من رقبتنا".

وأضافت: "الخضوع لحماس والجمود السياسي هو فشل أمني خطير، ونتنياهو أول من دفع لحماس وآخر من شخص الخطر.. هذا مخجل وخطير لسكان الغلاف والإسرائيليين برمتهم، وحزبي سيمارس سياسة أمنية أخرى ضد حماس".

بدورها هاجمت زعيمة المعارضة "شيلي يحيموفيتش" الحكومة الإسرائيلية قائلة إنها "تركت أبو مازن (الرئيس محمود عباس) وسلطته التي تنسق أمنيًا وتنقذ حياة الإسرائيليين وألقتهم في القمامة". وفق تعبيرها.

وأضافت: "الجيش يرسل برسالة جبن وخوف بدلًا من تحمل المسؤولية، ومن المعيب تحويل الأموال لأعدائنا بدعم من الكابينت بينما يتم إلقاء السلطة المتعاونة معنا أمنيًا في القمامة".

أما زعيم حزب العمل "آفي غباي" فقد هاجم نتنياهو هو الآخر قائلًا إنه "يدفع الرشاوى لحماس مستجديًا الهدوء.. بينما يرفض الإرهابيون حتى قبول هذه الأموال.. نتنياهو يهين الكرامة الوطنية الإسرائيلية". وفق قوله.

وأعلنت حماس عن رفضها استقبال الدفعة الثالثة من المنحة القطرية، وفي وقت قررت "إسرائيل" فيه إدخالها بعد مماطلة لأسابيع.

وقال عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية خلال مؤتمر بغزة إن الحركة أكدت للعمادي رفضها استقبال أموال الدفعة الثالثة ومحاولات الاحتلال ابتزاز شعبنا وإدخاله ومسيرة العودة في أتون الانتخابات.

انشر عبر