برهوم: استقالة حكومة الحمد الله تخدم أجندة عباس الانفصالية

29 كانون الثاني / يناير 2019 02:54 م

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس فوزي برهوم إن حكومة الحمد الله كان لها الدور الأكبر في ترسيخ الانقسام وتعزيزه، وتعطيل مصالح شعبنا.

وعد برهوم في تصريح صحفي استقالة الحكومة أنها تأتي في إطار تبادل الأدوار مع حركة فتح ورئيسها محمود عباس؛ لترك المجال لتشكيل حكومة انفصالية جديدة تخدم أجندة أبو مازن وحركة فتح.

وأكد أن شعبنا بحاجة إلى حكومة وحدة وطنية ومجلس وطني توحيدي وإجراء انتخابات عامة رئاسية وتشريعية ومجلس وطني.

بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي

صرح الأستاذ/ فوزي برهوم، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ بما يأتي:

 حكومة الحمد الله كان لها الدور الأكبر في ترسيخ الانقسام وتعزيزه، وتعطيل مصالح شعبنا، واستقالتها تأتي في إطار تبادل الأدوار مع حركة فتح ورئيسها محمود عباس؛ لترك المجال لتشكيل حكومة انفصالية جديدة تخدم أجندة أبو مازن وحركة فتح؛ وبالتالي فإن شعبنا بحاجة إلى حكومة وحدة وطنية ومجلس وطني توحيدي وإجراء انتخابات عامة رئاسية وتشريعية ومجلس وطني.

الأستاذ/ فوزي برهوم
الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

‏ الثلاثاء 23 / جمادى الأولى/ 1440 هـ
الموافق: 29 / يناير/‏ 2019 م

انشر عبر