بيان صحفي نعيا للقائد الكبير الدكتور محمد محمود صيام

15 شباط / فبراير 2019 01:51 م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

بيان صحفي

نعيا للقائد الفلسطيني الكبير الدكتور محمد محمود صيام "أبو محمود"

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا)

 

تنعى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إلى شعبنا الفلسطيني وإلى الأمة العربية والإسلامية جمعاء قائدًا كبيرًا وعالمًا جليلًا وأديبًا عربيًا فاضلًا ورمزًا من رموز الشعب الفلسطيني، وفارسًا من فرسان القضية الفلسطينية، وخطيب المسجد الأقصى، ورئيس الجامعة الإسلامية بغزة، وأحد أبناء مدينة خانيونس المجاهدة

الشيخ الجليل الدكتور محمد محمود صيام "أبو محمود "

 الذي وافته المنية فجر يوم الجمعة ١٥ من فبراير ٢٠١٩ في إحدى مستشفيات جمهورية السودان الشقيقة، حيث عانى مرارة اللجوء كما أبناء شعبه، وقدم نموذجًا في الصبر والعطاء والثبات على الحق وصلابة الموقف، وفي الدعوة إلى الله عز وجل، والعمل من أجل الإسلام وقضية فلسطين.

نسأل الله عز وجل أن يتقبله عنده في عليين مع الصديقين والشهداء والصالحين، وأن يتغمّده برحمته ومغفرته الواسعة، وأن يحسن عزاء عائلته وأبنائه وأهله وذويه ومحبّيه، وأن يرزقهم الصبر والسلوان.

 

 حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الجمعة 15 فبراير 2019م

انشر عبر