تصريح صحفي تعقيبًا على موافقة السلطة على عقد لقاء بين نتنياهو وعباس

27 شباط / فبراير 2019 05:59 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حازم قاسم بما يأتي:

إعلان السلطة عن موافقتها على عقد لقاء بين رئيسها محمود عباس ورئيس حكومة الاحتلال استمرار للوهم الذي تعيشه السلطة من أن مثل هذه اللقاءات يمكن أن تحقق لشعبنا أي شيء.

من الواضح أن السلطة ما زالت ترى في الاحتلال شريكًا لها، بالرغم من كل السياسات العدوانية التي تقوم بها حكومة الاحتلال.

المؤسف أن هذا الحرص على لقاء نتنياهو يقابله تعنت السلطة في رفضها للقاء القيادات الفلسطينية الوطنية.

إذا كانت السلطة وقيادة حركة فتح حريصة على مواجهة عدوان الاحتلال، فعليها المسارعة في إنجاز الوحدة الوطنية، وتطبيق اتفاقات المصالحة، ووقف العقوبات على قطاع غزة، ووقف سياسة التفرد في القرار الفلسطيني.

حازم قاسم

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

 

الأربعاء 27 فبراير 2019م

الموافق 22 جمادى الآخرة 1440هـ

انشر عبر