تصريح صحفي حول جريمة الاحتلال في نابلس

20 آذار / مارس 2019 11:16 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيبًا على جريمة الاحتلال قتل شابين في مدينة نابلس؛ تؤكد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ما يأتي:

إن مواصلة الاحتلال لجرائمه في مدن الضفة لن تضعف إرادة شعبنا في مواصلة المقاومة، وإن جريمة قتل الشابين "رائد حمدان" و"زيد نوري" لن تغير من صورة هذا الجيش الجبان العاجز عن مواجهة المقاومين.

إن عملية سلفيت البطولية ومن قبلها "جفعات آساف" وعملية "عوفرا" التي فر فيها جنود الاحتلال من أمام المقاومين كشفت عن جبن هذا الجيش الذي يستقوي على المدنيين العزل.

نؤكد أن المقاومة قادرة على الرد على جرائم الاحتلال، والأيام القادمة حبلى بمفاجآت المقاومين من أبناء شعبنا للاحتلال، فكل الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم الاحتلال.

نتقدم بالتعازي من عائلات الشهداء الأبطال، وندعو إلى المشاركة الواسعة في تشييع الشهيدين، والوقوف بجانب عائلاتهم الصابرة المحتسبة التي تواصل درب البطولة في الصبر والاحتساب.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأربعاء 13 رجب 1440هـ

الموافق 20 مارس 2019م

انشر عبر