قاسم: أمريكا شريكة في العدوان على شعبنا

08 حزيران / يونيو 2019 07:01 م

الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم
الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم

أكد الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حازم قاسم أن تصريحات السفير الأمريكي لدى الكيان الصهيوني ديفيد فريدمان، حول أحقية الاحتلال بضم أجزاء من الضفة الغربية، تعبير عن عمق المشاركة الأمريكية في العدوان على شعبنا، واستهدافها لمكونات القضية الفلسطينية.

وقال قاسم في تصريح صحفي، إن تصريحات السفير الأمريكي هي تساوق كامل مع رؤية اليمين الإسرائيلي الأكثر تطرفاً، واستهتار من الإدارة الأمريكية بكل المواقف العربية.

وأضاف أن هذه التصريحات التي تكشف جزءًا من الرؤية الأمريكية لتصفية القضية الفلسطينية، يجب أن يقابلها موقف فلسطيني موحد، وهو ما يتطلب من السلطة الفلسطينية أن تغادر مربع الانتظار إلى المبادرة بمواجهة صفقة القرن.

ودعا قاسم السلطة إلى إطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية؛ باعتبارها الساحة الأكثر استهدافاً في هذه المرحلة، ووقف سياسة التنسيق الأمني مع الاحتلال.

انشر عبر