قاسم: إنجاز مزيد من ملفات المصالحة المجتمعية يعزز تماسك المجتمع

10 حزيران / يونيو 2019 07:16 م

أرشيف، مراسم إعلان صلح اجتماعي لمجموعة من عائلات شهداء الانقسام.
أرشيف، مراسم إعلان صلح اجتماعي لمجموعة من عائلات شهداء الانقسام.

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حازم قاسم إن إنجاز مزيد من ملفات المصالحة المجتمعية لمعالجة تبعات مرحلة الانقسام، يؤكد إصرار شعبنا وقواه على تجاوز هذه المرحلة، وتعزيز تماسك المجتمع؛ ليصبح أكثر قدرة على مواجهة التحديات المختلفة.

وأوضح قاسم في تصريحات صحفية اليوم الإثنين أن إنجاز ملفات المصالحة المجتمعية هو تطبيق لواحدة من أهم ملفات اتفاق القاهرة ٢٠١١، عدا عن إقرار المجلس التشريعي قانوناً خاصاً بالمصالحة المجتمعية.

وعبر قاسم عن تقدير الحركة العالي لمواقف عوائل شهداء مرحلة الانقسام على الروح الوطنية العالية، والأخلاق العالية، التي شكلت أهم عوامل نجاح لجنة المصالحة المجتمعية.

وأكد أن شعبنا الفلسطيني سيبقى موحداً، وستظل عوائله الكريمة كالجسد الواحد، تُعلي في كل مرة من قيمة التسامح والتصالح، تشارك في الهم الوطني العام، وفي نضالها ضد الاحتلال.

انشر عبر