تصريح صحفي حول استهداف قرية العيسوية

30 حزيران / يونيو 2019 02:08 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن عضو القيادة السياسية في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" د. صلاح البردويل

بطولة العيسوية ترعب جنود الاحتلال وقطعان مستوطنيه

ما زالت قوات الاحتلال الصهيوني وقطعان مستوطنيه سادرة في استهداف قرية العيسوية البطلة التي جسدت الروح الوطنية في مواجهة الاستفزاز الصهيوني، والتي قدمت الشهيد البطل المحرر محمد سمير عبيد الذي ارتقى في المواجهات إلى جانب عدد من الجرحى الذين وقفوا وقفة بطولية تعكس حالة التجذر الفلسطيني في القدس وقراها ومخيماتها الصامدة في وجه التهويد.

إن هذا التجرؤ الصهيوني على أهلنا في القدس وقراها يتزامن مع أجواء صفقة القرن وورشة البحرين وحملات التطبيع الخيانية، وفي ظل انشغال السلطة في الضفة بالتنسيق الأمني مع الاحتلال، واعتقال الفتاة المحفظة لكتاب الله آلاء بشير وتعذيبها رغم إضرابها عن الطعام.

إننا إذ ننعى الشهيد محمد سمير عبيد ونشيد ببطولة أهل العيسوية الأبطال؛ لندعو كل أهلنا في القدس وفي الضفة إلى مزيد من المواجهة والصمود في وجه جنود الاحتلال وقطعان مستوطنيه، وندعو حركة فتح والسلطة إلى وقف حالة الاستهتار بكرامة الإنسان الفلسطيني في الضفة والتعدي على حرائر فلسطين وعلى رأسهم آلاء بشير، والإفراج الفوري عنها، وعن المعتقلين السياسيين كافة في سجونها.

د. صلاح البردويل

عضو القيادة السياسية في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأحد 30 يونيو 2019م

الموافق 26 شوال 1440هـ

انشر عبر