تصريح صحفي تعقيبا على مشاركة السفير الأمريكي في حفر نفق بالقدس

01 تموز / يوليو 2019 11:48 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيبا على مشاركة السفير الأمريكي فريدمان في حفر نفق داخل مدينة القدس، صرح عضو المكتب السياسي لحماس ورئيس مكتب العلاقات الوطنية فيها حسام بدران:

إن مشاركة فريدمان سفير أمريكا لدى الاحتلال في حفر نفق في القدس، هو سلوك وقح يتجاوز كل الأعراف الدبلوماسية، ويضع المنظومة الدولية وقوانينها على المحك، وهو فعل إجرامي يؤكد الموقف الأمريكي المتطابق كليا مع الاحتلال.

نحمل الأطراف التي شاركت في مؤتمر البحرين مسؤولية الاستخفاف الذي تتعامل به الإدارة الأمريكية وسفيرها مع مدينة القدس ومقدساتها، وهذه السابقة الخطيرة بمشاركة سفير أمريكي في تهويد المقدسات تتطلب موقفا عربيا وإسلاميا وفلسطينيا حازما.

نقول لفريدمان إن مدينة القدس وتاريخها وهويتها أكبر من أن تغيره كل الوعود والاعترافات، وإننا اليوم أمام مشهد البطولة الذي تخوضه أحياء القدس، وخاصة بلدة العيسوية التي نحيي أهلها على تصديهم للاحتلال.
نؤكد أن المواجهة الشاملة مع الاحتلال في الضفة مسألة وقت، إذ إن كل مبررات ذلك قائمة وتتصاعد يوما بعد يوم.

حسام بدران

عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الإثنين: 28 شوال 1440هـ
الموافق: 1 يوليو 2019م

انشر عبر