استطلاع رأي: 90% من الفلسطينيين لا يثقون بالإدارة الأمريكية

04 تموز / يوليو 2019 01:39 م

أظهر استطلاع للرأي أن 90% من الفلسطينيين في الضفة الغربية لا يثقون بالإدارة الأميركية ولا يصدقون أقوالها.

وحسب نتائج استطلاع الرأي الذي أجراه (المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية)، فإن 80% من المستطلعة آراؤهم أيدوا مقاطعة ورشة "البحرين" الاقتصادية التي عُقدت الأسبوع الماضي، في محاولة أولى لتبنٍ عملي لخطّة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، لتصفية القضية الفلسطينية تحت مسمى (صفقة القرن).

وطالب 75% من المشاركين في الاستطلاع برفض الخطة الأميركية، فيما اعتبر 80% منهم أن مشاركة الدول العربية في ورشة المنامة يُعد تخلياً عن القضية الفلسطينية.

كما أظهرت نتائج الاستطلاع أن غالبية الذين استطلعت آراؤهم يعتقدون أن الحكومة الإسرائيلية المقبلة، ستشن حرباً على قطاع غزة المحاصر، وتدفع باتجاه انهيار السلطة الفلسطينية، وضم أجزاء من الضفة الغربية، وفق الاستطلاع.

وأوضح الاستطلاع أن نصف الجمهور الفلسطيني لا يزال يعارض حل الدولتين، الذي تراه الأغلبية حلاً غير عملي بسبب التوسع الاستيطاني.

وأشار إلى أن المستطلعة آراؤهم يرون أن أكثر الطرق فاعلية لإنهاء الاحتلال بالعمل المسلح في المقدمة، تليها المفاوضات، ثم المقاومة الشعبية.

كما ذكرت نتائج الاستطلاع أن الجمهور الفلسطيني "يرفض وضع شروط مسبقة للمصالحة بين السلطة الفلسطينية، وحركة حماس.

انشر عبر