تصريح صحفي تعقيبا على عملية الدعس في حزما شرقي القدس

07 تموز / يوليو 2019 10:36 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيبا على عملية الدعس في حزما شرقي القدس، ومحاولة الدعس في نابلس، صرحت حركة المقاومة الإسلامية "حماس":

نبارك عمليات المقاومين الفلسطينيين التي استهدفت جنود الاحتلال، والتي تأتي ردا طبيعيا على استمرار جرائمه بحق أبناء شعبنا، خاصة ما شهدته أحياء القدس وبلدة العيسوية في الآونة الأخيرة.

نؤكد أن عمليات التهويد في القدس والاقتحامات المستمرة للمسجد الأقصى ستؤدي إلى مزيد من الغضب الفلسطيني، والذي سيتحول إلى انفجار في وجه الاحتلال، يدفع خلاله ثمن جرائمه التي لم تتوقف بحق شعبنا.

إن الفلسطيني يثبت عبر مقاومته تمسكه بأرضه، واستعداده الكامل للتضحية دفاعا عنها، غير مبالٍ بكل ما يحاك من تطبيع وتآمر مع الاحتلال، فقضيته المقدسة خالدة في وجدانه، وحقوقه ماثلة أمامه لن يتنازل عنها، حتى يتمكن من انتزاعها ونيل حريته على كامل أرضه.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأحد: 3 ذو القعدة 1440هـ
الموافق: 7 تموز 2019م

انشر عبر