تصريح صحفي رفضاً لزيارة وفد إعلامي عربي للكيان الصهيوني

22 تموز / يوليو 2019 02:24 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

تعتبر حركة المقاومة الإسلامية "حماس" زيارة وفد إعلامي عربي إلى الكيان الصهيوني طعنة في ظهر شعبنا الفلسطيني، ومؤشراً خطيراً على تسارع وتيرة التطبيع مع العدو، ومحاولة لتجاوز الحقوق الفلسطينية.

إن مثل هذه الزيارات وأشكال التطبيع كافة مع العدو الصهيوني والمخالفة لكل معايير المقاطعة المعتمدة لدى المؤسسات الإعلامية العربية لها تداعيات خطيرة على الحقوق الفلسطينية، وتشجع الاحتلال على الإمعان في جرائمه وانتهاكاته بحق أبناء شعبنا، وستفتح المجال أما تغلغل العدو في المنطقة وإهدار مقدرات الأمة وتعزيز انقساماتها.

حركة حماس تطالب أبناء الأمة كافة بالاستمرار في مقاطعة العدو الصهيوني وفضح مخططاته وكل المطبعين معه، والاستمرار في دعم شعبنا الفلسطيني وتعزيز صموده على أرضه حتى تحرير أرضه ومقدساته.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الإثنين: 19 ذو القعدة 1440هـ

الموافق: 22 تموز 2019 م

انشر عبر