بيان صحفي حول الهجمة الشرسة على الأقصى

19 آب / أغسطس 2019 04:42 م

بسم الله الرحمن الرحيم 

بيان صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"
في الوقت الذي تتعرض فيه مدينة القدس لأشرس حملة صهيونية تستهدف تهويدها وطمس هويتها، وفي الذكرى الخمسين لإحراق المسجد الأقصى المبارك، والتي تأتي مع تصاعد عمليات اقتحامه وتدنيسه؛ تعلن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" النفير العام يوم الجمعة المقبل، جمعة" لبيك يا أقصى"، في جميع صفوفها وأجهزتها وأبنائها وأنصارها ومؤسساتها وأطرها القيادية للذود عن القدس والمسجد الأقصى المبارك، والوقوف في وجه كل المخططات الصهيوأمريكية، ومساندةً للمرابطين والمرابطات وأهلنا في القدس.
كما تستنفر الحركة أبناء شعبنا الفلسطيني كافة، في غزة والضفة والقدس والداخل الفلسطيني المحتل، وأماكن تواجده كافة؛ للتعبير عن غضبهم والمشاركة الواسعة في مسيرات العودة، والفعاليات الجماهيرية والشعبية، وذلك يوم الجمعة المقبل تلبية لنداء الدين والوطن والواجب، ليعلم القاصي والداني أن للأقصى شعبا يفديه وأمة تحميه.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"


الإثنين: 19 أغسطس 2019م
الموافق؛ 18 ذو الحجة 1440 هـ

انشر عبر