تصريح صحفي تعقيبا على عزم نتنياهو تدنيس المسجد الإبراهيمي

04 أيلول / سبتمبر 2019 12:26 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تعقيبا على عزم رئيس حكومة الاحتلال تدنيس المسجد الإبراهيمي في الخليل:

 

مرة جديدة يستعد قادة الاحتلال لتدنيس الحرم الإبراهيمي الشريف، في محاولة انتخابية لإرضاء تطرف المجتمع الصهيوني المتعطش لمزيد من الانتهاكات والاعتداءات على المقدسات الإسلامية، وقد اتخذت سلطات الاحتلال من أجل تأمين زيارة الإرهابي بنيامين نتنياهو جملة من الاعتداءات الخطيرة بحق عموم مدينة الخليل، والبلدة القديمة على وجه الخصوص.

إننا اليوم أمام مشهد من الصراع يسير فيه قادة الاحتلال نحو تهويد الضفة كأمر واقع، وهو ما يحلم به قادة المستوطنين منذ نشأة مشروعهم الاستيطاني في الضفة، وإن كسر المشروع الاستيطاني ومواجهته لن يكون إلا عبر المقاومة التي تستطيع طرد المستوطنين ومنعهم من مواصلة بقائهم على الأرض الفلسطينية بصورة آمنة نتيجة التنسيق الأمني.

نؤكد أن المقاومة في الضفة وأبناء شعبنا الأبطال لن يسمحوا للمستوطنين العيش بأمان فوق أرضنا، وعمليات المقاومة البطولية التي شهدتها الضفة خلال الأيام الماضية، تؤكد لقادة العدو والمستوطنين أنه لا أمن لكم فوق أرضنا.

ندعو قيادة السلطة وأجهزتها الأمنية لمغادرة مربع الكلام الذي تخدر به وعي الجمهور، وإطلاق حالة نضالية شاملة لمواجهة تهويد وضم الضفة، ووقف الاتفاقيات مع كيان الاحتلال وإطلاق يد المقاومة.

 

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

 

الأربعاء: 5 محرّم 1441هـ

الموافق: 4 أيلول 2019م

انشر عبر