بدران: الهجمة الأمنية ضد الكتلة بجامعات الضفة لن تحقق أهدافها

14 نيسان / أبريل 2016 11:32 ص

الناطق باسم حركة حماس حسام بدران
الناطق باسم حركة حماس حسام بدران

أكد الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حسام بدران، أن الاعتقالات والملاحقات الأمنية التي تشنها أجهزة السلطة بحق نشطاء الكتلة الإسلامية وكوادرها في جامعات الضفة المحتلة لن تحقق أهدافها في إضعافها.

وقال بدران في تصريح صحفي اليوم الخميس، إن الضربات المتتالية التي يتعرض لها أبناء الكتلة الإسلامية بجامعات الضفة، خاصة تلك التي تجري في جامعتي النجاح والبوليتكنك، ستزيد من التفاف الطلبة حول الكتلة ومشروعها المقاوم الذي يتماشى مع ما يريده الشعب الفلسطيني.

ودعا بدران قيادة السلطة وأجهزتها الأمنية إلى رفع يدها عن أبناء الكتلة الإسلامية في الضفة وإطلاق سراح المعتقلين في سجونها، مشيراً إلى أنه من المعيب اعتقال السلطة للطلبة على خلفية تميزهم النقابي والدعوي داخل أسوار الجامعات، في الوقت الذي يتم فيه ملاحقتهم واعتقالهم من قبل قوات الاحتلال.

وأوضح بأن الملاحقات والاعتقالات الأخيرة في صفوف أبناء الكتلة والتي تأتي قبيل انتخابات مجالس الطلبة، لهي دليل واضح على دور شباب الكتلة في نضال وجهاد شعبنا ضد الاحتلال، ودوره البارز في انتفاضة القدس الذي يسعى الاحتلال لوأدها بشتى الوسائل.

وأضاف لقد عودتنا الكتلة في الضفة بقدرتها على تخطي الصعاب والضربات المؤلمة التي تتعرض لها، لصبر أبنائها وإخلاصهم في عملهم، وهم يعلمون أن الغاية التي ينشدونها أسمى من الألم والاعتقال.

انشر عبر