أبوزهري: استشهاد حمدوني يعكس حجم الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأسرى

25 أيلول / سبتمبر 2016 11:58 ص

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" سامي أبو زهري إن مقتل الأسير الشهيد ياسر ذياب حمدوني في سجون الاحتلال الإسرائيلي نتيجة الإهمال الطبي يمثل تصعيداً إسرائيلياً خطيراً بحق الأسرى ويعكس حجم الانتهاكات الإسرائيلية ضدهم.

وأكد أبو زهري في تصريح صحفي الأحد، على حق الشعب الفلسطيني في إنهاء معاناة أسراه وتحريرهم من الاعتقال بكل الوسائل الممكنة، وأن الحركة ملتزمة بعهدها الذي قطعته على نفسها بالعمل على تحريرهم.

ودعا الأطراف الدولية إلى التخلي عن سياسة ازدواجية المعايير في التعامل مع ملف الأسرى وضرورة تحمل المسؤولية تجاه أعمال القتل والانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى في سجون الاحتلال

كما وجه دعوة إلى جماهير شعبنا وأمتنا إلى المشاركة في جميع الفعاليات المناصرة والداعمة لأسرانا في سجون الاحتلال.

يذكر أن الأسير حمدوني أجريت له عملية جراحية قبل عدة أشهر، وهو يقضي حكماً بالسجن المؤبد مدى الحياة، وقد أمضى 14 عاماً في الاعتقال، حيث جرى اعتقاله بتاريخ 19/6/2003، بتهمة نشاطه المقاوم في كتائب شهداء الأقصى.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير حمدوني عانى كثيراً من سياسة الإهمال الطبي المتعمد بحقه، والكثير من الأمراض التي تعرض لها جاءت نتيجة التحقيق والعزل الانفرادي لفتراتٍ طويلة.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الدكتور/ سامي أبو زهري، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ بما يأتي:

مقتل الأسير الشهيد ياسر ذياب حمدوني في سجون الاحتلال الإسرائيلي نتيجة الإهمال الطبي يمثل تصعيداً إسرائيلياً خطيراً بحق الأسرى ويعكس حجم الانتهاكات الإسرائيلية ضدهم، وتؤكد حركة المقاومة الاسلامية "حماس" إزاء هذه الجريمة على حق شعبنا الفلسطيني في إنهاء معاناة أسراه وتحريرهم من الاعتقال بكل الوسائل الممكنة، وأن الحركة ملتزمة بعهدها الذي قطعته على نفسها بالعمل على تحريرهم، وتدعو الحركة الأطراف الدولية إلى التخلي عن سياسة ازدواجية المعايير في التعامل مع ملف الأسرى وضرورة تحمل المسؤولية تجاه أعمال القتل والانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى في سجون الاحتلال، كما تدعو الحركة جماهير شعبنا وأمتنا إلى المشاركة في جميع الفعاليات المناصرة والداعمة لأسرانا في سجون الاحتلال.

الدكتور/ سامي أبو زهري

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأحد 24 / ذو الحجة / 1437 هـ

الموافق: 25 / سبتمبر / 2016 م

انشر عبر