أجهزة السلطة تعتقل 7 مواطنين وتستدعي آخر للتحقيق

10 كانون الثاني / يناير 2017 11:41 ص

اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية 7 مواطنين على خلفية انتماءاتهم السياسية، في حين استدعت آخر للتحقيق في مقراتها.  

ففي محافظة رام الله، اعتقل جهاز الأمن الوقائي الطالب في جامعة بيرزيت مصطفى عدوي بعيرات بعد مداهمة منزله في بلدة كفر مالك، كما اعتقلت أجهزة السلطة برام الله الأسير المحرر خلدون البرغوثي بعد استدعائه للمقابلة.  

وفي محافظة الخليل، اعتقل الأمن الوقائي الشاب سياف قفيشة بعد استدعائه للمقابلة، في حين فشل في اعتقال الطالب بجامعة بوليتكنك فلسطين محمود أبو سلامة بعد مداهمة منزله، وهو معتقل سياسي سابق لم يمضِ سوى أيام على الإفراج عنه من سجون السلطة.  

كما اعتقل الوقائي في الخليل إمام "مسجد المجاهد أبو جياش" الشيخ يحيى أحمد نصر بعد اقتحام منزله.  

أما في محافظة نابلس، فقد اعتقل الأمن الوقـائي الطالب في جامعة النجاح أحمد محمد درويش بعد استدعائه للمقابلة، في حين استدعى ذات الجهاز في بيت لحم الأسير المحرر موسى يوسف ديرية عقب اقتحام منزله، وذلك بالرغم أنه قد أُفرج عنه منذ أقل من شهر من سجون الاحتلال.  

وفي محافظة طوباس، اعتقل وقائي السلطة الأسير المحرر أسامة صوافطة بعد استدعائة للمقابلة، وهو معتقل سياسي سابق ويعاني من عدة أمراض وبحاجة لأخذ الدواء باستمرار، في حين اعتقلت الأجهزة الأمني في جنين الشيخ مجاهد أحمد صلاح بعد مداهمة منزله.

انشر عبر