حماس: تقدُم الكتلة بانتخابات النجاح فشل لسياسة التنسيق الأمني

18 نيسان / أبريل 2017 08:30 م

الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية
الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" على أن نتائج الانتخابات الطلابية التي جرت اليوم في جامعة النجاح الوطنية، والتي بيّنت تقدم الكتلة الإسلامية "كتلة فلسطين المسلمة" عن آخر انتخابات جرت بالجامعة، دليل الفشل الحقيقي والذريع لسياسات التنسيق الأمني المتواصلة بالحرب ضد الحركة بالضفة.

وقال الناطق باسم الحركة حسام بدران في تصريح صحفي مساء الثلاثاء، إن الاحتلال الصهيوني أكثر إدراكًا لخطورة تقدم الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح، رغم كل سياساته القمعية لطلبة الكتلة في جامعات الضفة كافة وعلى رأسها جامعة النجاح.

ونوه بدران إلى أن كل محاولات الاحتلال والسلطة في قمع أبناء الكتلة الإسلامية عبر التنسيق الأمني على أعلى المستويات، لم تنجح ولن تنجح في كبح تقدمهم أو منع تصدرهم للمشهد الانتخابي في كبرى الجامعات الفلسطينية.

يشار إلى أن الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية، تمكنت من حصد 34 مقعدًا في انتخابات مجلس الطلبة التي جرت اليوم، وهو ما يعتبر تقدمًا بمقعد واحد عن آخر انتخابات طلابية جرت في الجامعة عام 2013، وذلك بالرغم من كل الملاحقات والاستهداف الذي تعرض له أبناؤها سواء عبر الاعتقال السياسي لدى السلطة أو من قبل اعتقالات الاحتلال الصهيوني.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الأستاذ/ حسام بدران، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ بما يأتي:

نتائج الانتخابات الطلابية التي جرت اليوم في جامعة النجاح الوطنية، والتي بيّنت تقدم الكتلة الإسلامية "كتلة فلسطين المسلمة" عن آخر انتخابات جرت بالجامعة، دليل الفشل الحقيقي والذريع لسياسات التنسيق الأمني المتواصلة بالحرب ضد حركة حماس بالضفة.

الاحتلال الصهيوني أكثر إدراكًا لخطورة تقدم الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح، رغم كل سياساته القمعية لطلبة الكتلة في جامعات الضفة كافة وعلى رأسها جامعة النجاح.

لأننا ندرك تفاصيل الحرب التي شُنت على الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح لفترات طويلة؛ يمكننا القول بكل اطمئنان وبعيدًا عن المظهر الأولي الخارجي، إن أوساطًا قياديةً سياسيةً وأمنيةً لدى السلطة ستكون قلقة وحزينة من تلك النتائج.

إن كل محاولات الاحتلال والسلطة في قمع أبناء الكتلة الإسلامية عبر التنسيق الأمني على أعلى المستويات لم تنجح ولن تنجح في كبح تقدمهم أو منع تصدرهم للمشهد الانتخابي في كبرى الجامعات الفلسطينية.

الأستاذ/ حسام بدران

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الثلاثاء 21 / رجب / 1438 هـ

الموافق: 18 / إبريل / 2017 م

انشر عبر