خلال لقاء على الجزيرة مباشر

الزهار: سياسة عباس ستفشل أمام صمود حماس

18 نيسان / أبريل 2017 11:43 م

عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار
عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار

شدد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" محمود الزهار، على أن مؤامرة رئيس السلطة محمود عباس ضد قطاع غزة ستفشل، مؤكداً أنها لن تنجح أبداً أمام صمود الحركة والشعب الفلسطيني.

وقال الزهار في لقاء على قناة الجزيرة مباشر مساء الثلاثاء، إن خطة عباس ضد غزة ستفشل بفعل صمود الشارع الفلسطيني الذي لن يبيع كرامته أو الوطن مقابل الخبز والرواتب والكهرباء، مبيناً أنها حقوق مكتسبة للشعب الفلسطيني.

ولفت إلى أن عباس سيضطر مجبراً للتراجع عن خطواته الأخيرة ضد غزة، مشدداً أن حماس ستبقي صامدة وستقابل تلك الخطوات بمواصلة المسيرات في الشوارع.

المؤامرة لن تنجح

ونوه الزهار إلى أن سياسة عباس بحصاره غزة لن تنجح مع حماس ولن تسلم هي وفصائل المقاومة سلاحها أبدا.

وأضاف: هذا مستحيل، وهل يظن عباس أن الشارع الفلسطيني الذي صبر أربع حروب، سيوافق على ذلك؟ موضحاً أن كل هذه الحيل والألاعيب من عباس هدفها تحميل حماس مسؤولية فشل حكومة الوفاق الوطني.

المخرج الوحيد

وأشار عضو المكتب السياسي إلى أن المخرج الوحيد من الأزمة الحالية يكون فقط بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في الحوارات السابقة.

ودعا إلى الاحتكام لصناديق الاقتراع في انتخابات رئاسية وتشريعية، منوهاً إلى أن حماس على استعداد تام للقبول بنتائجها.

وبخصوص اللجنة الإدارية التي تعمل في غزة، أكد الزهار أنها جاءت بقرار من المجلس التشريعي، وبموافقة الفصائل، وهي حلقة وصل بين المجلس التشريعي والوزارات، لمراقبة الأداء وعدم المساس بمصالح الشعب الفلسطيني.

دعم الأسرى

وفي ملف الأسرى، قال إن الاحتلال سيرضخ لشروط المقاومة وسيتم تحريرهم، ولن تنجح أساليبه النفسية ضدنا، مشيراً إلى وقوف حماس بالكامل إلى جانبهم وحمل همهم.

وعن جريمة اغتيال القيادي في كتائب القسام مازن فقها، بيّن الزهار أن الملف أمني بامتياز، وأن الإجراءات والنتائج التي توصلت لها الأجهزة الأمنية ستقود إلى حل هذا اللغز.

انشر عبر