حماس تثمن قرار اليونسكو بنفي السيادة الإسرائيلية على القدس

05 تموز / يوليو 2017 11:14 ص

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية
الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية

ثمنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قرار منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)  بأنه لا سيادة للكيان الإسرائيلي على مدينة القدس والمسجد الأقصى، واعتبارها مدينة محتلة وإدانتها للحفريات الإسرائيلية تحتها.

واعتبر الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع في تصريح صحفي، قرار اليونسكو نسفا للرواية الإسرائيلية الكاذبة، وتأكيدا على حقنا الكامل في القدس والمسجد الأقصى.

ودعا القانوع إلى ترجمة هذه القرارات عمليا وفعليا على الأرض وإنقاذ القدس والمسجد الأقصى من التهويد والحفريات والمشاريع الصهيونية.

وتوجه بالشكر إلى كل الدول التي صوتت لصالح فلسطين وصالح دعم حقوق الشعب الفلسطيني.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ بما يأتي:

تثمن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قرار منظمة اليونسكو بأنه لا سيادة للكيان الإسرائيلي على القدس والمسجد الأقصى، واعتبارها مدينة محتلة وإدانتها للحفريات الإسرائيلية تحتها.

وتعتبر حركة حماس هذا القرار نسفا للرواية الإسرائيلية الكاذبة، وتأكيدا على حقنا الكامل في القدس والمسجد الأقصى.

كما ندعو إلى ترجمة هذه القرارات عمليا وفعليا على الأرض وإنقاذ القدس والمسجد الأقصى من التهويد والحفريات والمشاريع الصهيونية.

كما نشكر كل الدول التي صوتت لصالح فلسطين ولدعم حقوق شعبنا.

الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأربعاء، 12/ شوال/ 1438هـ

الموافق؛ 5/ يوليو/ 2017م

انشر عبر