حيا صمود المقدسيين وحراس الأقصى

القانوع: إجراءات الاحتلال بحق الأقصى ستفشل

17 تموز / يوليو 2017 12:39 م

حيّت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حراس المسجد الأقصى المبارك والمصلين الذين رفضوا دخوله عبر بوابات التفتيش الإلكترونية التي تهدف إلى إحكام السيطرة الأمنية عليه وإحداث تغيير في الوضع القائم ومنع شد الرحال إليه والرباط في ساحاته.

وأكد الناطق باسم الحركة عبد اللطيف القانوع أن هذه الإجراءات الخطيرة وغير المسبوقة ستبوء بالفشل ولن تنجح في توفير الأمن للمقتحمين الصهاينة أو نزع حق شعبنا في المسجد الأقصى وأداء الصلاة فيه بكامل حريته.

ودعا القانوع في تصريح صحفي أبناء شعبنا إلى تصعيد انتفاضة القدس والتصدي لقوات الاحتلال الصهيوني وكسر القيود عن المسجد الأقصى، داعياً أبناء أمتنا العربية والإسلامية إلى دعم صمود المقدسيين والمرابطين هناك.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي


صرح الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ بما يأتي: 

تحيي حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حراس المسجد الأقصى المبارك والمصلين الذين رفضوا دخوله عبر بوابات التفتيش الإلكترونية التي تهدف إلى إحكام السيطرة الأمنية عليه وإحداث تغيير في الوضع القائم ومنع شد الرحال إليه والرباط في ساحاته.
إن هذه الإجراءات الخطيرة وغير المسبوقة ستبوء بالفشل ولن تنجح في توفير الأمن للمقتحمين الصهاينة أو نزع حق شعبنا في المسجد الأقصى وأداء الصلاة فيه بكامل حريته.
ندعو أبناء شعبنا إلى تصعيد انتفاضة القدس والتصدي لقوات الاحتلال الصهيوني وكسر القيود عن المسجد الأقصى، كما ندعو أبناء أمتنا العربية والإسلامية إلى دعم صمود المقدسيين والمرابطين هناك.

الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الإثنين، 23/ شوال/ 1438هـ

الموافق؛ 17/ يوليو/ 2017م

انشر عبر