وفد حماس يلتقي رئيس مجلس الشورى الإيراني

07 آب / أغسطس 2017 02:20 م

التقى وفد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في طهران رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني، ضمن سلسة لقاءات يجريها الوفد مع مسؤولين إيرانيين بعد مشاركته في حفل تنصيب الرئيس الإيراني حسن روحاني.

وشكر رئيس وفد حماس عزت الرشق الجمهورية الإسلامية الإيرانية على مواقفها الداعمة للفلسطينيين وقضيتهم ومقاومتهم، مؤكدا أن الحركة تسعى دوما إلى التواصل مع جميع مكونات الأمة الإسلامية من كل الطوائف والقوميات.

وأضاف الرشق أن حماس تتحرك في علاقاتها الخارجية على أساس دعم القضية الفلسطينية ومواجهة العدو الصهيوني، ومن هذا المنطق ترحب بدعم جميع أبناء الأمة الإسلامية.

وشدد رئيس وفد حماس على ضرورة الوحدة بين المسلمين معتبرا إياها رمزا النجاح في مواجهة التحديات الراهنة.

من جانبه أعرب رئيس البرلمان الإيراني عن سعادته بلقاء وفد قيادي من حركة حماس في طهران، مؤكدا أن أبواب إيران مفتوحة للمقاومة الفلسطينية وفصائلها جميعا وعلى رأسها حركة حماس.

وقال لاريجاني إن حماس لها قبول واسع على مستوى الأمة الإسلامية، وبإمكانها أن تلعب أدوارًا إيجابية في توحيد المسلمين وتوحيد كلمتهم.

وفي إشارة إلى الدعم الإيراني للشعب الفلسطيني، أكد أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستمرة في دعمها للقضية الفلسطينية، مبيناً أن موقف بلاده من دعم فلسطين ليس سياسيًا، وإنما هو موقف مبدئي وثابت.

وأشاد بمقاومة الشعب الفلسطيني، وخاصة في الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة القدس دفاعا عن قبلة المسلمين الأولى، مشدداً على ضرورة توحيد الجهود الإسلامية والعربية في مواجهة الكيان الصهيوني ودعم صمود الفلسطينيين، باعتبارهم في الخط الأمامي لجبهة المقاومة دفاعا عن كيان الأمة الإسلامية وأراضيها ومقدساتها.

وأضاف لاريجاني أن دعم القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للأمة الإسلامية ومواجهة الكيان الصهيوني باعتباره العدو المركزي للأمة، يأتي على رأس أولويات السياسة الخارجية الإيرانية.

انشر عبر