دعت له لجنة تابعة لمنظمة التحرير

القانوع: تنظيم مسيرة نسوية تطبيعة أمر مرفوض

05 تشرين الأول / أكتوبر 2017 02:48 م

عبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن استهجانها ورفضها لدعوة لجنة تابعة إلى منظمة التحرير الفلسطينية إلى مسيرة نسوية تطبيعية في أريحا الأسبوع المقبل.

واعتبر الناطق باسم الحركة عبد اللطيف القانوع في تصريح صحفي إرسال ما يسمى لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي في منظمة التحرير الفلسطينية دعوة لتغطية مسيرة نسوية فلسطينية إسرائيلية جنوب شرق أريحا الأسبوع المقبل هو خروج عن الإجماع الوطني وإهانة لتاريخ شعبنا وحاضره ومستقبله.

وأكد القانوع أن هذا يأتي في إطار المساهمة في تحسين صورة الاحتلال، معبراً عن رفض الحركة لهذه المسيرة.

ودعا إلى عدم الاستجابة لها ومواجهتها وعزل القائمين عليها وإجهاض كل جهد تطبيعي مع الكيان الصهيوني.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بما يأتي:

تعبر حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن استهجانها ورفضها لدعوة لجنة تابعة إلى منظمة التحرير الفلسطينية إلى مسيرة نسوية تطبيعية في أريحا الأسبوع المقبل.

وتعتبر حركة حماس أن إرسال دعوة من ما يسمى لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي في م.ت.ف لتغطية مسيرة نسويه فلسطينية إسرائيلية جنوب شرق أريحا الأسبوع المقبل هو خروج عن الإجماع الوطني وإهانة لتاريخ شعبنا وحاضره ومستقبله ومساهمة في تحسين صورة الاحتلال، إضافة إلى أن هذه المسيرة مرفوضة، وندعو إلى عدم الاستجابة لها ومواجهتها وعزل القائمين عليها وإجهاض كل جهد تطبيعي مع الكيان الصهيوني.

الأستاذ/ عبد اللطيف القانوع

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

‏ الخميس 15 / محرم / 1439 هـ

الموافق: 05 / أكتوبر /‏ 2017 م

انشر عبر