"إسرائيل" تتهم حماس بتنظيم مسيرة بلندن تنديدًا بوعد بلفور

01 تشرين الثاني / نوفمبر 2017 11:25 ص

000_DV1825926
000_DV1825926

اتهمت "إسرائيل" حركة حماس بالوقوف خلف تظاهرة مناهضة لوعد بلفور في العاصمة البريطانية لندن، وذلك في الذكرى السنوية المائة لإطلاق الوعد المشؤوم.

وذكرت صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية أن الحركة تقف خلف تظاهرة ستجري السبت المقبل في لندن بالتزامن مع تواجد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في المدينة في احتفالات الذكرى السنوية المائة لوعد بلفور.

وتشمل زيارة نتنياهو فعاليات بريطانية رسمية يتخللها حفل عشاء برفقة رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي"، فيما ستجري الاحتفالات رغم الاحتجاجات الشديدة من جانب المنظمات الداعمة للفلسطينيين في بريطانيا.

وبحسب معلومات عرضها وزير الشؤون الإستراتيجية وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي "غلعاد اردان" الذي قال إنه "سيشترك في التظاهرة المذكورة منظمات محسوبة على حماس والإخوان المسلمين". على حد تعبيره.

وأعرب اردان لوزير الداخلية البريطاني "بن فولفس" ولرئيس بلدية لندن "ساديك خان" عن قلقه من التظاهرة.

وقال إن التظاهرة ستستخدم منصة للتحريض على وجود "إسرائيل"، مرسلاً رسالة مبطنة لبريطانيا بمحاولة لمنعها.

ومن بين المنظمين للتظاهرة –بحسب الصحيفة- محمد صوالحة أحد مؤسسي منظمة "MAB" المناوئة لـ"إسرائيل" وشغل سابقًا مهام عسكرية وسياسية في حماس وفقاً للصحيفة، إضافة لزاهر بيراوي أحد منظمي سفن كسر الحصار عن غزة.

ونشرت المؤسسات الداعمة للتظاهرة بيانًا قالت فيه إنه "من المتوقع حضور 100 ألف شخص للتظاهرة التي ستجري قرب السفارة الأمريكية في لندن".

وأشارت إلى أنه تم تنظيم طرق الوصول إلى المكان، وسيلقي عضوان في البرلمان البريطاني كلمات في التظاهرة.

انشر عبر