وحيا منفذها

بدران: عملية نابلس رد طبيعي على جرائم الاحتلال بحق شعبنا

10 كانون الثاني / يناير 2018 08:54 ص

أكد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" حسام بدران أن العملية البطولية التي نفذها أحد أبطال المقاومة جنوب نابلس وأدت إلى قتْل مستوطن صهيوني، تأتي في سياق الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال بحق شعبنا ومقدساتنا، وحقنا التاريخي في القدس عاصمة أبدية لفلسطين.

وقال بدران إن هذه العملية البطولية، تؤكد أن شعبنا متمسك بأرضه مهما عظم بطش الاحتلال، كما اعتبرها صفعة في وجه الاحتلال والمتخاذلين، وردا على قرار ترمب بإعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال الغاصب.

وأردف "رغم حالة القمع والتضييق الأمني والاعتقالات التي انتهجها الاحتلال، إلا أن مقاومينا الأفذاذ يثبتون يوما بعد آخر ألا خيار لهذا الاحتلال إذا أراد الأمن إلا بالرحيل عن أرضنا وقدسنا، وإلا فإن المقاومة ستبقى عصية على الكسر، وستضرب الاحتلال في كل وقت وفي أي بقعة من أرضنا".

وحيا بدران منفذ العملية البطل، داعيا المقاومة في الضفة إلى مزيد من العمليات النوعية، وإشغال العدو وإرباكه، وعدم إعطاء الأمن لجنوده ومستوطنيه الجاثمين على أراضي شعبنا.

كما دعا إلى مواصلة الحراك والضغط على الاحتلال في كل الأراضي الفلسطينية حتى يسقط قرار ترمب، إلى أن يدحر شعبنا هذا الاحتلال الذي لن يرحل إلا تحت ضربات المقاومين.

انشر عبر