دودين يدعو لوقفة جادة نصرة للأسيرة إسراء الجعابيص

12 كانون الثاني / يناير 2018 02:22 م

الأسيرة الجريحة إسراء الجعابيص
الأسيرة الجريحة إسراء الجعابيص

دعا عضو المكتب السياسي ومسؤول ملف الشهداء والأسرى والجرحى في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، موسى دودين، لوقفة جادة مع الأسيرة الجريحة في سجون الاحتلال إسراء الجعابيص لإنقاذها من يد البطش الصهيونية.

وتعاني الأسيرة جعابيص من حروق خطيرة عقب إطلاق قوات الاحتلال النار تجاه سيارتها قبل نحو عامين ما أدى لانفجار اسطوانة غاز كانت في سيارتها؛ ولم تسمح لها قوات الاحتلال باستكمال العلاج وحكمت عليها بالسجن لـ11 عامًا.

وقال دودين في تصريح صحفي ، إن الأسيرة الجعابيص مثال للتحدي والصمود في وجه الاحتلال الغاشم، وإن الوقوف معها واجب أخلاقي وإنساني على كل حر.

وأردف "من المعيب ألا نسمع أي صوت من المستوى الرسمي الفلسطيني تجاه ما يحدث لها من ظلم في سجون الاحتلال، فالواجب في هذه المرحلة تفعيل قضيتها على الأصعدة كافة، والإفراج عنها فورا، وتقديم العلاج اللازم لها وتخليصها من معاناتها الدائمة".

وطالب دودين المؤسسات الحقوقية والإنسانية بضرورة تفعيل دورها الحقيقي في إنقاذ أسرانا من ظلم الاحتلال الذي لا يعير اهتماما للقوانين الدولية أو الأعراف الإنسانية.

كما طالب هيئة شؤون الأسرى والمحررين بتسخير إمكاناتها محليا ودوليا من أجل إنقاذ إسراء، أسرانا وأسيراتنا كافة الذين يعانون الويلات في غياهب سجون الاحتلال الظالم.

وأوضح القيادي في حماس، أن قضية الأسرى كانت ولا زالت على رأس اهتمامات حركة حماس والمقاومة الفلسطينية، حتى يتم تطهير سجون الاحتلال كافة من أسيراتنا وأسرانا البواسل.

انشر عبر