حماس تنعى ابنها الشهيد المهندس فادي البطش

21 نيسان / أبريل 2018 10:46 ص

الشهيد المهندس فادي البطش
الشهيد المهندس فادي البطش

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الشهيد المهندس فادي البطش الذي اغتالته يد الغدر في العاصمة الماليزية كوالالمبور وهو في طريقة لصلاة الفجر.

وقالت الحركة في بيان نعي اليوم السبت، إن الشهيد الدكتور المهندس البطش ابنًا من أبنائها البررة، وفارسًا من فرسانها، وعالمًا من علماء فلسطين الشباب، وحافظًا لكتاب الله، من بلدة جباليا المجاهدة.

وأشارت إلى أن الشهيد رحمه الله تميز بتفوقه وإبداعه العلمي، وله في هذا المجال إسهامات مهمة ومشاركات في مؤتمرات دولية في مجال الطاقة.

ونوهت حماس أن الشهيد كان نموذجًا في الدعوة إلى الله، والعمل من أجل القضية الفلسطينية.

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي

صادر عن

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا)

تنعى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ابنًا من أبنائها البررة، وفارسًا من فرسانها، وعالمًا من علماء فلسطين الشباب، وحافظًا لكتاب الله، ابن جباليا المجاهدة 

الشهيد الدكتور المهندس فادي محمد البطش

الذي اغتالته يد الغدر فجر اليوم السبت ٢١ نيسان (أبريل) ٢٠١٨، في مدينة كوالالمبور في ماليزيا، وهو في طريقه لصلاة الفجر في المسجد.

وتميز الشهيد يرحمه الله بتفوقه وإبداعه العلمي، وله في هذا المجال إسهامات مهمة ومشاركات في مؤتمرات دولية في مجال الطاقة، وكان الشهيد نموذجًا في الدعوة إلى الله، والعمل من أجل القضية الفلسطينية.

رحم الله الشهيد وتقبله في الصالحين

وإنه لجهاد.. نصر أو استشهاد

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

السبت 21 أبريل 2018م

الموافق 05 شعبان 1439ﻫ

انشر عبر