فاقدة للشرعية الدستورية والوطنية

حماس: حكومة اشتية انفصالية وخطوة عملية لتنفيذ صفقة القرن

13 نيسان / أبريل 2019 07:12 م

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن تشكيل حركة فتح "حكومة اشتية" ستعزز من فرص فصل الضفة عن غزة كخطوة عملية لتنفيذ صفقة القرن، مؤكدة أن هذه الحكومة انفصالية فاقدة للشرعية الدستورية والوطنية.

وقالت الحركة في تصريح صحفي  إن تشكيل حكومة اشتيه استمرار لسياسة التفرد والإقصاء، وتعزيز الانقسام تلبية لمصالح حركة فتح ورغباتها على حساب مصالح شعبنا الفلسطيني ووحدته وتضحياته ونضالاته.

وشددت على أن مواجهة التحديات التي باتت تعصف بالقضية الفلسطينية، وفي مقدمتها فرض صفقة القرن وتنفيذها يتطلب تصويب هذه المسارات الخاطئة بتشكيل حكومة وحدة وطنية تتحمل مسؤولياتها كافة تجاه أبناء شعبنا، وترفع الظلم عنهم، وترعى مصالحهم، وتحقق طموحاتهم.

ودعت حماس إلى الذهاب لانتخابات عامة رئاسية وتشريعية ومجلس وطني، ودعوة الإطار القيادي الفلسطيني للانعقاد؛ للاتفاق على استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات كافة. 

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

تشكيل حركة فتح "حكومة شتية" استمرار لسياسة التفرد والإقصاء، وتعزيز الانقسام تلبية لمصالح حركة فتح ورغباتها على حساب مصالح شعبنا الفلسطيني ووحدته وتضحياته ونضالاته.

إن هذه الحكومة الانفصالية فاقدة للشرعية الدستورية والوطنية، وستعزز من فرص فصل الضفة عن غزة كخطوة عملية لتنفيذ صفقة القرن.

تؤكد حركة حماس أن مواجهة التحديات التي باتت تعصف بالقضية الفلسطينية، وفي مقدمتها فرض صفقة القرن وتنفيذها، يتطلب تصويب هذه المسارات الخاطئة بتشكيل حكومة وحدة وطنية تتحمل مسؤولياتها كافة تجاه أبناء شعبنا، وترفع الظلم عنهم، وترعى مصالحهم، وتحقق طموحاتهم، والذهاب إلى انتخابات عامة (رئاسية وتشريعية ومجلس وطني)، ودعوة الإطار القيادي الفلسطيني للانعقاد؛ للاتفاق على استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات كافة.  

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

السبت 8 شعبان 1440هـ

الموافق: 13 ابريل 2019م

انشر عبر