هنية يشكر مهاتير محمد على خطابه الداعم لفلسطين في الأمم المتحدة

30 أيلول / سبتمبر 2019 09:46 ص

توجه رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية بالشكر لرئيس الوزراء الماليزي الدكتور مهاتير محمد على خطابه أمام قادة العالم في الدورة الرابعة والسبعين لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، والذي عبّر فيه عن وقوف ماليزيا مع الشعب الفلسطيني.

وخاطب هنية محمد في رسالة شكر "لقد تابعنا في حركة حماس ومعنا الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات بكل اهتمام وتقدير خطابكم أمام قادة العالم، والذي عبر بكل وضوح عن وقوف ماليزيا مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، وأدان كل الانتهاكات الصهيونية بالاستيلاء على الأراضي الفلسطينية، والإجرام المتواصل ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه ومقدساته".

وأضاف هنية أننا نعرب لمعاليكم عن عميق شكرنا واعتزازنا بهذا الخطاب والموقف المشرف الذي يفضح سياسة الاحتلال الإسرائيلي الإجرامية ضد الأرض والشعب الفلسطيني منذ أكثر من سبعين عاما، ويعري مواقف الدول الصامتة والمتخاذلة إزاء ما تتعرض له الحقوق والثوابت الوطنية الفلسطينية من تضييع وتنازل وتصفية في ظل تصاعد إرهاب العدو وعدوانه المتواصل ضد المقدسات في فلسطين، وفي القلب منها القدس والمسجد الأقصى.

وجدد هنية شكر حركة حماس وتقديرها لماليزيا الشقيقة ملكا وحكومة وشعبا على مواقفها المشرفة وأدوارها الكبيرة في التضامن والدفاع عن فلسطين وقضيتها العادلة.

وأوضح هنية أن حركة حماس تتطلع إلى مواصلة وتعزيز هذه المواقف والأدوار حتى ينتزع الشعب الفلسطيني حريته وحقوقه، ويقيم دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

انشر عبر