2261 انتهاكا للاحتلال في الضفة والقدس خلال أيلول المنصرم

03 تشرين الأول / أكتوبر 2019 04:56 م

وثق تقرير صادر عن الدائرة الإعلامية لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" بالضفة المحتلة 2261 انتهاكا لقوات الاحتلال في الضفة والقدس خلال أيلول المنصرم.

وتنوعت الانتهاكات ما بين قتل وإصابة واعتقال مواطنين، بالإضافة إلى اعتداءات المستوطنين وعمليات مداهمة واقتحام مناطق ومنازل، ومنع سفر، ومصادرة العديد من الممتلكات، وتدنيس مقدسات.

وبحسب التقرير فإن أبرز الانتهاكات الإسرائيلية تمثلت في استشهاد الأسير بسام أمين السايح (47 عاما) من سكان مدينة نابلس، جراء الإهمال الطبي في أحد مستشفيات الاحتلال، كما استشهدت المواطنة نايفة محمد علي كعابنة؛ جراء إطلاق قوات الاحتلال النار عليها في محيط حاجز قلنديا العسكري.

وأدت اعتداءات الاحتلال إلى إصابة (173) مواطنا بإصابات مختلفة، فيما كان عدد عمليات إطلاق النار التي نفذها جنود الاحتلال والمستوطنون (137) عملية.

وأوضح التقرير أن الشهر الماضي شهد اعتقال (464) مواطنا من مدن الضفة مافة، كان أبرزها في القدس بواقع (127) معتقلا، ثم الخليل بواقع (92) معتقلا، تلاهما رام الله ونابلس بواقع (50 ،45) لكل منهما على التوالي.

وبين التقرير أن مناطق الضفة والقدس شهدت (475) عملية اقتحام لمدنها المختلفة، تخللها مداهمة (212) منزلا، كما أقامت قوات الاحتلال عدد (388) حاجزا ثابتا ومؤقتا؛ ما أدى إلى صعوبة في حركة تنقل المواطنين بين مدن الضفة.

وتخلل شهر أيلول/سبتمبر المنصرم هدم الاحتلال (9) منازل، منها (5) في القدس، و(3) في الخليل، وواحد في بيت لحم.

ولفت إلى أنه تكرر اقتحام المسجد الأقصى بواقع (22) مرة خلال الشهر الماضي، وذلك من قبل (1252) مستوطنا، كما تعرض المسجد الإبراهيمي إلى (3) انتهاكات من قبل الاحتلال.

وبين التقرير، أن الاحتلال أصدر قرارا بإبعاد (21) مقدسيا عن المسجد الأقصى خلال الشهر المنصرم، كما منعت (225) مواطنا من السفر عبر المعابر.

وتخلل الشهر المنصرم تدمير الاحتلال (18) منشأة، شملت محال تجارية ومنشآت زراعية وبركسات، بعضها هدمها أصحابها بأيديهم تجنبا لدفع غرامات عالية لسلطات الاحتلال، كما بلغ عدد الممتلكات المصادرة (17)، تنوعت بين مصادرة مبالغ مالية ومعدات ومركبات.

وبلغ مجمل اعتداءات المستوطنين خلال الشهر الماضي (34) اعتداء، كما شهد الشهر الماضي هجمة استيطانية شرسة تم خلالها مصادرة آلاف الدونمات من أراضي البلدات الفلسطينية لصالح التوسعات الاستيطانية في الضفة.

ولفت التقرير إلى أن مناطق القدس والخليل ورام الله كانت الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي، بمجمل (373، 344، 315) انتهاكا في كل منها على التوالي.

انشر عبر