استنكرت صمت المؤسسات الحقوقية

حماس تحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسرى المضربين

27 تشرين الأول / أكتوبر 2019 11:20 ص

حملت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين عن الطعام احتجاجا على اعتقالهم الإداري، وإجراءات الاحتلال التعسفية بحقهم، وتجاهل مطالبهم العادلة.

واستهجن الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم في تصريح صحفي حالة الصمت المريب للمؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية إزاء هذه الجرائم والانتهاكات بحق الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي .

وقال برهوم نؤكد على عهدنا مع الأسرى وقضاياهم العادلة، وسنستمر بالتضامن معهم واستمرار إسنادهم وتعزيز صمودهم بكل قوة؛ فهذا واجب وطني وقيمي وأخلاقي على الجميع.

وأضاف برهوم أن المؤسسات الدولية مطالبة بالتدخل العاجل لإنهاء معاناتهم وإنقاذ حياتهم، ومغادرة مربع التجاهل والصمت.

ودعا الناطق باسم حركة حماس جماهير شعبنا وقواه وفصائله إلى استمرار حالة وحجم التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام، وتعزيز صمودهم لمواصلة تصديهم  لممارسات الاحتلال العنصرية داخل قلاع الأسر.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" فوزي برهوم بما يأتي:

تحمل حركة حماس الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين عن الطعام احتجاجا على اعتقالهم الإداري، وإجراءات الاحتلال التعسفية بحقهم، وتجاهل مطالبهم العادلة، وتحديدًا بعد تدهور حالتهم الصحية.

نستهجن حالة الصمت المريب للمؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية إزاء هذه الجرائم والانتهاكات بحق الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ونطالبها بالتدخل العاجل لإنهاء معاناتهم وإنقاذ حياتهم، ومغادرة مربع التجاهل والصمت.

نؤكد على عهدنا مع الأسرى وقضاياهم العادلة، وسنستمر بالتضامن معهم وإسنادهم وتعزيز صمودهم بكل قوة؛ فهذا واجب وطني وقيمي وأخلاقي على الجميع.

ندعو جماهير شعبنا وقواه وفصائله إلى استمرار وتكثيف حالة التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام، وتعزيز صمودهم، وتثبيتهم لمواصلة تصديهم لممارسات الاحتلال العنصرية داخل قلاع الأسر.

فوزي برهوم

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأحد: 27 أكتوبر ٢٠١٩م

انشر عبر