تصريح حول ظاهرة العنف وجرائم القتل في الوسط الفلسطيني بالداخل المحتل

05 تشرين الثاني / نوفمبر 2019 08:39 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" فوزي برهوم بما يأتي:

 

نتابع كما كل أبناء شعبنا وبألم شديد ما يجري من أحداث وتزايد ظاهرة العنف وجرائم القتل في الوسط الفلسطيني في الداخل المحتل، والتي تتناقض تماما مع قيم شعبنا وأخلاقه ومبادئه وموروثه الحضاري.

إن استمرار هذا المسلسل الخطير والذي يحمل بصمات الاحتلال الإسرائيلي وأذرعه الأمنية التي تسعى دوما إلى تدمير النسيج الاجتماعي، وتشويه سمعة شعبنا، وإشغاله في دوامة عنف وقتل مستمرة تفقده الاهتمام بقضاياه الأساسية، والمتعلقة بالدفاع عن حقوقه والتحرر من الاحتلال، ولحرف الاهتمام والرأي العام الفلسطيني عن جرائم الاحتلال وانتهاكاته بحق أرضنا وشعبنا ومقدساته.

إننا نعول على إدراك ووعي أبناء شعبنا وأهلنا في الداخل المحتل للانتباه إلى خطورة استمرار هذه الأحداث ومَن يقف وراءها، والعمل على وضع حد لهذه المأساة، وتفويت الفرصة على العابثين بأمن شعبنا ومستقبله وتاريخه النضالي.

فوزي برهوم

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس

الثلاثاء 5 نوفمبر 2019م

انشر عبر