بيان صحفي ترحيبًا بتجديد الأمم المتحدة تفويض الأونروا

16 تشرين الثاني / نوفمبر 2019 07:18 م

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي

ترحب حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بالقرار الأممي تجديد التفويض لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" لمدة ثلاث سنوات أخرى، والذي صدر بعد التصويت في اللجنة الرابعة للأمم المتحدة، حيث صوتت ١٧٠ دولة لصالح القرار.

وتعتبر الحركة هذا التصويت الساحق لصالح التمديد تصويتًا على عدالة القضية الفلسطينية بشكل عام، وقضية اللاجئين بشكل خاص.

كما تعتبره صفعة قوية لكل الجهود الصهيوأمريكية على مدار أعوام لشطب ملف اللاجئين، من خلال المحاولات المستميتة لهدم وكالة الغوث وتشويه سمعتها، ويعكس عزلة دولة الاحتلال على المستوى الدولي رغم كل الدعم الذي تتلقاه من الإدارة الأمريكية الحالية.

كما توكد الحركة أن هذا التصويت الساحق يجب أن ينعكس على الدعم المطلوب، سياسيًا وماديًا، من المجتمع الدولي للأونروا لتتمكن من الاستمرار في القيام بدورها في خدمة اللاجئين الفلسطينيين وحمايتهم في كل أماكن تواجدهم حسب التفويض الممنوح لها، إلى حين عودتهم إلى ديارهم التي هجروا منها عنوة، وتعويضهم عما لحق بهم من ألم ومعاناة نتيجة لتشريدهم في بلاد عديدة.

وبهذه المناسبة تتقدم حركة حماس بكل الشكر والتقدير لكل الدول التي صوتت لصالح القرار، وتطالب الدولَ التي تحفظت بمراجعة موقفها، لأنه مخالف للعدل، ومصادم للشرعية الدولية.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

السبت: 16 نوفمبر 2019

الموافق: 19 تشرين الثاني 1441هـ

انشر عبر