بيان نعي الأستاذ سليمان حمد

26 كانون الثاني / يناير 2020 10:50 م

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان نعي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم مَن قضى نحبه ومنهم مَن ينتظر وما بدلوا تبديلا)
تنعى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إلى جماهير شعبنا الفلسطيني، وإلى أمتنا العربية والإسلامية، الأستاذ/ سليمان حسن حمد (أبو محمد)، الذي وافته المنية عصر يوم الأحد، غرّة جمادى الآخرة ١٤٤١ هجري، الموافق: ٢٦ يناير/كانون الثاني ٢٠٢٠ ميلادي، بعد حياة حافلة بالعطاء والبذل، ربّى خلالها أجيالا من الدعاة والمجاهدين والمربّين، وكان من الرعيل الأول الذي شيّد ووضع اللبِنات الأولى لحركة حماس في الخارج، بالتعاون والتنسيق مع مؤسسي الحركة في الداخل. 
رحمك الله يا أبا محمد، فقد أينع زرعك، وها هم تلامذتك رجالاً يقودون الركب، ويحملون المشروع الرسالي في العودة، وتحرير الأرض المباركة، والمسجد الأقصى. 
تغمّدك الله يا أبا محمد بواسع رحمته، وأسكنك فسيح جنانه، 
وإلى لقاء بإذن الله معك في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين،
وحَسُنَ أولئك رفيقا. 
إنا لله وإنا إليه راجعون.

 

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"


الأحد: 26 يناير 2020

انشر عبر