شعبنا سيواصل مسيرة المقاومة

حماس تنعى شهيد الخليل وتدعو لتصعيد المواجهات

05 شباط / فبراير 2020 07:29 م

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" شهيد فلسطين محمد سلمان الحداد "17 عاما"، والذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال المواجهات بمنطقة باب الزاوية في الخليل.

ودعت الحركة في تصريح صحفي الأربعاء، لتصعيد المواجهات مع الاحتلال ومستوطنيه والتصدي لهجماتهم على الأرض والمقدسات وخاصة المسجد الأقصى المبارك.

وأكدت على أن هذه الجريمة النكراء تضاف لجرائم الاحتلال الإسرائيلي باستهداف المدنيين والأطفال العزل من أبناء شعبنا بصورة متعمدة، وتكشف مدى تعطشه للدماء وسعيه لكسر إرادة شعبنا الذي يعبر عن رفضه للهجمة العدوانية التي تستهدف حقوق شعبنا، وتصفية قضيته العادلة.

وشددت حركة حماس على أن شعبنا الفلسطيني سيواصل مسيرة المقاومة والمواجهة لهذا الاحتلال الغاشم، وستكون دماء الشهداء الأبطال لعنة تطارد القتلة الغاصبين، ولن تستطيع الغطرسة الإسرائيلية إيقاف مسيرة الغضب الشعبي الرافض لـ"صفقة القرن" المزعومة حتى تحطمها على صخرة صمود وباسلة أبناء شعبنا المرابط.

وتقدمت بأحر التعازي والمواساة من عائلة الشهيد، سائلةً المولى عز وجل أن يتقبله شهيدا، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيبا على استشهاد الفتى الفلسطيني محمد الحداد برصاص الاحتلال خلال مواجهات في الخليل، تؤكد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ما يأتي:

تنعى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عند الله شهيد فلسطين محمد سلمان الحداد "17 عاما"، الذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال المواجهات بمنطقة باب الزاوية في الخليل.

ونتقدم بأحر التعازي والمواساة من عائلة الشهيد، سائلين المولى عز وجل أن يتقبله شهيدا، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

ونؤكد أن هذه الجريمة النكراء تضاف لجرائم الاحتلال الإسرائيلي باستهداف المدنيين والأطفال العزل من أبناء شعبنا بصورة متعمدة، وتكشف مدى تعطشه للدماء وسعيه لكسر إرادة شعبنا الذي يعبر عن رفضه للهجمة العدوانية التي تستهدف حقوق شعبنا، وتصفية قضيته العادلة.

إن شعبنا الفلسطيني سيواصل مسيرة المقاومة والمواجهة لهذا الاحتلال الغاشم، وستكون دماء الشهداء الأبطال لعنة تطارد القتلة الغاصبين، ولن تستطيع الغطرسة الإسرائيلية إيقاف مسيرة الغضب الشعبي الرافض لـ"صفقة القرن" المزعومة حتى تحطمها على صخرة صمود وبسالة أبناء شعبنا المرابط.

وندعو إلى تصعيد المواجهات مع الاحتلال ومستوطنيه، والتصدي لهجماتهم على الأرض والمقدسات وخاصة المسجد الأقصى المبارك.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأربعاء 11 جمادى الآخرة 1441 هجري

الموافق 05 فبراير 2020م

انشر عبر