حماس تنعى منفذ عملية إطلاق النار غرب رام الله

17 شباط / فبراير 2020 07:32 م

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" شهيد فلسطين "فخر أبو زايد قرط" (٥١ عاما) من بلدة بيتونيا غرب رام الله، والذي لبى نداء الله والواجب بعد تنفيذه عملية إطلاق نار تجاه جنود الاحتلال غرب رام الله.
وأكدت الحركة في تصريح صحفي اليوم الإثنين أن أبناء شعبنا كبارا وصغارا سيواصلون طريق المقاومة والتصدي لجيش الاحتلال وقطعان المستوطنين، فالشهيد فخر أبو زايد قرط اختتم ٥١ عاما من حياته بالشهادة من أجل تراب الوطن. 
 
وشددت الحركة على أن رسالة الدم النازف من شهيدنا على مدار أيام، تقول كفى للتطبيع والتنسيق مع الاحتلال، فاليوم وقت البندقية التي لا تعرف حدودا لها سوى المقاومة حتى طرد المحتل. 
وتقدمت الحركة بالتعزية من عائلة الشهيد، قائلة إن شهداءنا راياتنا ووسام شرف لأبناء شعبنا كافة، الذي يواصل التصدي لصفقة ترمب ومشروع نتنياهو للضم.
 

بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي
تعقيبا على استشهاد البطل "فخر أبو زايد قرط" بعد تنفيذه عملية بطولية غرب رام الله:
 
تنعى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" شهيد فلسطين "فخر أبو زايد قرط" (٥١ عاما) من بلدة بيتونيا غرب رام الله، والذي لبى نداء الله والواجب بعد تنفيذه عملية إطلاق نار تجاه جنود الاحتلال غرب رام الله.
 
نؤكد أن أبناء شعبنا كبارا وصغارا سيواصلون طريق المقاومة والتصدي لجيش الاحتلال وقطعان المستوطنين، فالشهيد فخر أبو زايد قرط  اختتم ٥١ عاما من حياته بالشهادة من أجل تراب الوطن. 
 
إن رسالة الدم النازف من شهيدنا على مدار ايام، تقول كفى للتطبيع والتنسيق مع الاحتلال، فاليوم وقت البندقية التي لا تعرف حدودا لها سوى المقاومة حتى طرد المحتل. 
 
نتقدم بالتعزية من عائلة الشهيد، فشهداؤنا راياتنا ووسام شرف لأبناء شعبنا كافة، الذي يواصل التصدي  لصفقة ترمب ومشروع نتنياهو للضم. 
 
حركة المقاومة الإسلامية "حماس"
 
الاثنين: 23 جمادى الآخر 1441
الموافق: 17 شباط 2020م

انشر عبر