جنود إسرائيليون يروون تجاربهم المريرة في غزة

02 أيار / مايو 2020 09:30 ص

ترجمة صفا

أنشأ مجموعة من جنود الاحتلال مؤخرًا مجموعة خاصة على الفيسبوك للحديث عن تجربتهم المريرة في قطاع غزة قبيل الانسحاب الإسرائيلي من القطاع عام 2005.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، أن المجموعة أُطلق عليها اسم "قصص من قطاع غزة قبل الانسحاب"، حيث أنشئت المجموعة قبل أسبوعين، وانضم إليها 6 آلاف من الجنود والضباط السابقين، بالإضافة إلى عائلات القتلى من الجنود وغيرهم.

وتحتوي المجموعة على قصص يومية لما كان يدور في قطاع غزة، والمشاكل النفسية التي يعاني منها بعض الجنود حتى اليوم، وبخاصة العمليات التي دكّت مواقع الجيش في الفترة ما بين عامي 2001 و2005.

في حين نُقل عن أحد مؤسسي المجموعة وهو جندي سابق في قطاع غزة، بأن الكثير من الناس لا يفهمون حتى اليوم ما الذي جرى في غزة، وأن هناك حالة إحباط من عدم توثيق ما حصل، ولم يتم عمل أفلام على غرار ما حصل على جبهة جنوب لبنان.

وتبين من خلال المنشورات على المجموعة إصابة أعداد كبيرة من الجنود بالصدمة النفسية بعد تعرضهم لمشاهد مروعة في قطاع غزة خلال عمليات عسكرية فلسطينية، وأنهم يسعون إلى تبادل التجارب بهذا الخصوص سعيًا للتخلص من كوابيسهم.

انشر عبر