تصريح صحفي حول جريمة قتل جنود الاحتلال الشاب المقدسي إياد الحلاق

01 حزيران / يونيو 2020 10:32 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الأستاذ فوزي برهوم بما يأتي:

إن مشهد قتل جنود الاحتلال الإسرائيلي الشاب الفلسطيني المقدسي "إياد الحلاق" بدم بارد، ومشهد قتل الأمن الأمريكي المواطن الأسود "جورج فلويد" خنقًا حتى الموت، يعكس عقيدة وثقافة الكراهية والعنصرية والتطرف التي بنيت عليها هذه الأجهزة، التي تمنح الشرعية والغطاء لارتكاب جرائمها وانتهاكاتها، من قبل قياداتها السياسية في الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني، والتي عمدت على مأسسة وتصدير العنف والإرهاب إلى كثير من دول العالم، والتي لطالما عانى منها الشعب الفلسطيني وكثير من  شعوب المنطقة .

إن هذه السياسات الخطيرة في التعامل مع البشرية بحاجة إلى فضحها والوقوف في وجهها من قبل كل أحرار العالم، والمدافعين عن الحرية وكرامة الإنسان.

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الأستاذ فوزي برهوم

1 حزيران 2020م

9 شوال 1441 هـ

انشر عبر