القانوع يدعو لهبة شعبية للدفاع عن المسجد الأقصى

10 آب / أغسطس 2020 11:07 ص

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عبد اللطيف القانوع إن العدوان الإسرائيلي الهمجي المتواصل على مدينة القدس، والاقتحام اليومي للمسجد الأقصى، ومشروع بناء ألف وحدة استيطانية، يشكل خطرًا حقيقيًا محدقًا على المسجد الأقصى وأهالي المدينة المقدسة.

ودعا القانوع في تصريح صحفي، أهالي مدينة القدس المحتلة والضفة الغربية إلى هبة شعبية للدفاع عن المسجد الأقصى المبارك، وتصعيد المقاومة مع الاحتلال الصهيوني للتصدي لمخططات الاحتلال التي تستهدف الوجود الفلسطيني.

وبيّن أن اقتحامات الاحتلال والمستوطنين اليومية للمسجد الأقصى المبارك والتي كان آخرها صباح اليوم هي محاولة لفرض أمر واقع  بشكل يومي.

ولفت إلى أن الاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى مستمرة في الوقت الذي يخطط فيه الاحتلال لبناء ألف وحدة استيطانية لعزل قرى فلسطينية بأكملها شرق مدينة القدس ضمن ما يسمى بمشروع "القدس الكبرى".

وأوضح أن ذلك يأتي في إطار حملة صهيونية منظمة لتهجير أبناء شعبنا وحرمانهم من أراضيهم ومنازلهم بهدف تغيير معالم المدينة المقدسة وتهويدها وصولًا إلى بسط السيطرة الصهيونية الكاملة على المسجد الأقصى المبارك.

انشر عبر