الانتخابات وسيلة لتحقيق الوحدة

بدران: مستعدون لحوار القاهرة وذاهبون بعقول مفتوحة

عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران
عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران

أكد رئيس مكتب العلاقات الوطنية وعضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" حسام بدران، أن حماس مستعدة لحوار القاهرة، وذاهبة بعقول مفتوحة، مشددا على أن الحركة جاهزة للانتخابات بعد أن قدمت المرونة العالية.

وقال بدران في لقاء عبر قناة الأقصى الفضائية مساء الأحد، إن الانتخابات وسيلة وأداة نحو تحقيق الوحدة الفلسطينية وتوحيد النظام السياسي الفلسطيني.

وشدد على أن مدينة القدس المحتلة جزء أصيل من أرضنا الفلسطينية، ولا يمكن تجاوزها في الانتخابات العامة، ولا يمكن أن نسلم للاحتلال بالتحكم بمصيرها.

حوار القاهرة

وقال بدران إنه لا بد من نقاش البرنامج السياسي المراد إيصال شعبنا إليه في حوارات القاهرة، وذلك بعد فشل مسار أوسلو، مضيفا أننا نريد سقفا سياسيا يتجاوز أوسلو، ونحضر لمرحلة جديدة، وأن نتفق على الوسائل التي نقاوم فيها الاحتلال.

ونوه بأن وثيقة الوفاق الوطني ربما تكون أرضية للبرنامج السياسي في نقاشات وحوارات القاهرة، لافتا إلى أن الحوارات الوطنية أرضية حقيقية للوصول إلى تحقيق أهداف شعبنا، ونريد التوصل إلى توافق فلسطيني أولي.

وأشار بدران إلى أنه ستتم مناقشة الغموض في بعض مراسيم الانتخابات، وهناك إجماع فلسطيني على ذلك.

وطالب بعدم تدخل المحكمة الدستورية في ملف الانتخابات أو نتائجها، وأن تكون خارجها لأنها تشكلت دون توافق وبدون مسوغات قانونية، مشيرا إلى أننا نريد الذهاب مطمئنين لمسار العملية الانتخابية، دون أن تتدخل الجهات التنفيذية.

ولفت بدران إلى أنه جرت العديد من الاتصالات الدولية من أجل ضمان نجاح العملية الانتخابية.

بيئة مناسبة

ودعا بدران إلى توفير بيئة مناسبة كي تتحرك القوى الفلسطينية دون التخوف من اعتقال واستدعاء أو ملاحقة، مضيفا: سنؤكد في القاهرة أنه لا بد من جود ميثاق شرف يؤكد حرية الكل الفلسطيني في العمل دون ملاحقة من الأجهزة الأمنية.

وشدد على رفض حركة حماس للحالة السياسية التي تخلو من الحريات في الضفة الغربية.

وأضاف أننا نريد احترام نتائج الانتخابات والاعتراف بها، وهذا خيار الفلسطينيين، وعلى العالم أن يحترمه، مشيرا إلى أن الانتخابات وسيلة لترتيب البيت الفلسطيني في ظل الاحتلال.

شكل مشاركة حماس

وحول شكل مشاركة حماس في الانتخابات، قال بدران لسنا متمترسين خلف شكل واحد في المشاركة في الانتخابات، ومنفتحون على جميع الخيارات بشرط أن تلبي تطلعات شعبنا.

وأضاف: ستتم في القاهرة مناقشة شكل المشاركة في الانتخابات مع الكل الوطني، وأن تمر بأكبر قدر من المكاسب.

ودعا بدران أبناء شعبنا الفلسطيني إلى المبادرة بتحديث بياناتهم في السجل الانتخابي للتحضير للانتخابات، وأن يحفظوا حقهم وألا يخسروا فرصة للتأثير في النظام السياسي الفلسطيني.

حصار غزة

وأكد بدران أن قطاع غزة له متطلبات وحاجات، ويعاني من حصار منذ سنوات طويلة جعل معاناة الناس مضاعفة، وهو ما تم مناقشته، وكان هناك توافق أولي أنه لا بد أن يشعر شعبنا في غزة أنه على صعيد واحد مع الضفة، وألا يقسم لموقع جغرافي أو انتماء سياسي.

وتابع: نريد أن نذهب للانتخابات وهناك ارتياح لشعبنا الفلسطيني، وألا يكون تحت ضغط قبل الانتخابات، وأن نؤمن له البيئة المناسبة.