بسم الله الرحمن الرحيم

 

نعي شخصية وطنية

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية حماس

تنعى حركة المقاومة الإسلامية حماس المفكر والبروفيسور عبد الستار قاسم، أحد أعمدة العلوم السياسية في فلسطين، والذي وافته المنية متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

لقد ظل البروفيسور عبد الستار قاسم صوتا للحق في فلسطين، مدافعا عن حقوق شعبنا الفلسطيني في كامل أرضه، ومدافعا عن المقاومة بكل ما أوتي من مكانة علمية وعقلية سياسية فذة.

إننا وإذ نودع الدكتور عبد الستار نستذكر مواقفه الشجاعة والمبدئية في رفض اتفاقية أوسلو وتوابعها، كما ظل رافعا لشعار بناء كتلة وطنية تقود الانفكاك عن الاحتلال، وتنهي أوسلو ليتسنى لشعبنا نيل الحرية وإقامة دولته المستقلة.

نتقدم بالتعزية من عائلة الفقيد وأبنائه وتلاميذه وأبناء شعبنا كافة، وستظل مدرسة البروفيسور عبد الستار قاسم حاضرة في وجدان شعبنا وتلاميذه، بأن أولوية التحرر من الاحتلال والانفكاك عنه هي ذروة عمل الحركة الوطنية الفلسطينية وبوصلتها التي يجب أن تواصل السير نحوها.

 

حركة المقاومة الإسلامية حماس

الإثنين: ١٩ جمادى الآخر ١٤٤٢هـ

الموافق: ١ فبراير ٢٠٢١م

كلمات دلالية