بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صرح الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الأستاذ حازم قاسم بما يأتي:

قرار مجلس الشيوخ الأمريكي إبقاء السفارة الأمريكية في القدس والاعتراف بها عاصمة للكيان الصهيوني بأغلبية شبه كاملة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، خرق للقانون الدولي، وانتهاك للأعراف الإنسانية، ومشاركة فعلية في العدوان على حقوقنا الثابتة في المدينة المقدسة.

هذا القرار لن يغير الواقع والتاريخ، بالأحقية الكاملة لشعبنا الفلسطيني العربي في مدينة القدس، ولن يوقف نضال شعبنا المتواصل من أجل طرد الاحتلال من كامل أرضنا الفلسطينية، وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس.


الأستاذ حازم قاسم

الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الجمعة  5 فبراير 2021م