برسالة إلى الرئيس التركي أردوغان

هنية يواصل الحراك الدبلوماسي الداعم للانتخابات 

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية
رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية

واصل الأخ إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس حراكه الدبلوماسي الداعم لمسار الانتخابات ونتائج حوار القاهرة، إذ بعث مساء اليوم برسالة إلى فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عبّر فيها عن تقديره لمواقف تركيا الداعمة للشعب الفلسطيني في المحطات المختلفة، ووضعه في صورة التفاصيل المتعلقة بمسار وبنتائج حوار القاهرة، خاصة وأن تركيا إحدى الدول الضامنة للاتفاق إلى جانب مصر وقطر وروسيا.

وأكد رئيس الحركة قرار حماس المضي قدمًا في مسار المصالحة عبر إجراء الانتخابات العامة بمراحلها الثلاث، التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني الفلسطيني.

وأشار رئيس المكتب السياسي للحركة في رسالته إلى دور تركيا المأمول في هذه الانتخابات، متمثلًا في ضمان إجراء الانتخابات في مواعيدها المحددة حسب المرسوم الرئاسي، وضمان نزاهتها وحريتها في الضفة والقطاع، وكذلك الضغط من خلال علاقة تركيا بالمجتمع الدولي على الاحتلال الإسرائيلي بعدم عرقلة إجراء الانتخابات أو التدخل في العملية الانتخابية خاصة في القدس المحتلة.

كما دعا رئيس الحركة تركيا إلى المشاركة في الرقابة على الانتخابات، والعمل مع المجتمع الدولي لاحترام نتائج الانتخابات، وعدم تكرار موقف ما بعد انتخابات ٢٠٠٦ والذي لم يحترم فيه إرادة الشعب الفلسطيني.

وقد أشار رئيس الحركة في رسالته إلى أن حركة حماس ملتزمة بتنفيذ كل ما تم الاتفاق عليه، وستعمل حسب مسؤوليتها الوطنية على توفير المناخ الحر واللازم لإجراء انتخابات تعبر عن الوجه الحضاري لشعبنا الفلسطيني.