بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية " حماس " تعقيبًا على اعتقال الاحتلال للقيادي عدنان عصفور والنائب ياسر منصور وعدد من أبناء شعبنا

إن اعتقال قوات الاحتلال الليلة الماضية القيادي عدنان عصفور والنائب ياسر منصور يؤكد استهداف الاحتلال لمسار الانتخابات، وإن هذا الاستهداف لن يفت من عزيمة الحركة ومضيها نحو ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني على أساس الشراكة ومقاومة الاحتلال.

سيظل قادة حماس وأبناؤها في مقدمة المدافعين عن حقوق شعبنا، وما قدمه القيادي عصفور ومعه ثلة من إخوانه من قادة الحركة من أعمارهم في سجون الاحتلال هو تأكيد أن مواجهة الاحتلال ومخططاته هو أولوية الحركة، وستواصل المضي بها مهما غلت التضحيات.

نجدد الدعوة لكل شعوب العالم الحر والمؤسسات الدولية لحماية الحياة السياسية الفلسطينية من عبث الاحتلال وتدخلاته، واعتقال النائب ياسر منصور هو تأكيد هوية الاحتلال الإجرامية بتسلطه على الحياة السياسية الفلسطينية، والتي عطلت المجلس التشريعي لأكثر من 14 عامًا عبر الاعتقال وتغييب النواب.

 

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الثلاثاء: 4 رجب 1442هـ

الموافق: 16 شباط 2021م