بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي 
صادر عن حركة المقاومة الإسلامية حماس
تحيي حركة المقاومة الإسلامية حماس جماهير شعبنا الفلسطيني الصامد في الأراضي المحتلة عام ١٩٤٨م، وتحديدا في مدينة أم الفحم الباسلة، الذين خرجوا بعشرات الآلاف؛ رافضين سياسات الاحتلال العنصرية والتمييز البشع الذي يمارس ضد أبناء شعبنا هناك، رافعين أعلام فلسطين، في إشارة واضحة إلى تأكيد انتمائهم لفلسطين وشعبها وليس للاحتلال الغاشم. 

نشد على أياديهم، ونعلن تضامننا معهم، وندعوهم إلى المزيد من الرفض والتحدي للاحتلال وسياساته الإجرامية، فالحقوق تنتزع انتزاعا.
إلى الأمام شعبنا الحر الأبي في فلسطين المحتلة عام ١٩٤٨م، فأنتم حراس القدس والأقصى، وجزء أصيل من شعبنا الفلسطيني في الداخل والشتات. 


حركة المقاومة الإسلامية حماس


الجمعة: 5 مارس 2021 م