تصريح صحفي رفضا لاعتقال الاحتلال لمرشحي حركة حماس

بسم الله الرحمن الرحيم 

تصريح صحفي 

صادر عن عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران 

رفضاً لاعتقالات الاحتلال لمرشحي قائمة القدس موعدنا وتأكيداً على تمسك الحركة بإجراء الانتخابات مهما كانت الصعاب

حركة المقاومة الإسلامية حماس ترى في اعتقال واستدعاء الاحتلال لمرشحي انتخابات المجلس التشريعي ولا سيما قائمة "القدس موعدنا"  تدخلا سافرا في الشأن الفلسطيني الداخلي، ومحاولة تشكيل حجر عثرة أمام العملية الانتخابية بقصد التأثير عليها ومنع إجرائها.
إن الحركة تتابع إصرار العدو المتواصل على تنفيذ اعتقالات كان آخرها اعتقال المرشح عن قائمة القدس موعدنا السيد حسن الورديان، واستدعاء مرشحها النائب السابق الشيخ محمد أبو طير، حيث تُجري اتصالات واسعة مع دول إقليمية وأطراف دولية تطالبها بالضغط على الاحتلال لوقف كامل لكل أشكال التدخل في العملية الانتخابية والإفراج عن المعتقلين.
كما نطالب السلطة الوطنية بمخاطبة المجتمع الدولي والأمين العام للأمم المتحدة والمنظمات الأممية المختصة بهذا الشأن، وحثهم على التدخل لإلزام الاحتلال بالكف عن العبث في العملية الديمقراطية من خلال الضغط عليه.
كما نؤكد تمسكنا بالانتخابات وإجرائها مهما حاول العدو من خلال اعتقالاته واستدعاءاته عرقلتها والتشويش عليها.


عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران 

الثلاثاء: 6 أبريل 2021م