بسم الله الرحمن الرحيم 

تصريح صحفي 

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية حماس ، شعبنا سيتصدى لعدوان المستوطنين بكل الوسائل، وحكومة الاحتلال ستدفع الثمن: 

إن الهجمة المرتدة التي يقوم بها قطعان المستوطنين في مدن الضفة وقراها واقتحام المسجد الأقصى، هي محاولة يائسة لحفظ ماء الوجه لحكومة الاحتلال، وإن هذا العدوان سيقابل من أبناء شعبنا بمزيد من المقاومة والتصدي. 

ندعو لجعل الجمعة القادمة يوم غضب في مدن الضفة، والخروج بمسيرات حاشدة في جميع نقاط التماس، وقطع الطرق الالتفافية والتصعيد ضد المستوطنين الذي يعملون على فرض الأمر الواقع برعاية حكومة الاحتلال. 

نتوجه بالتحية لأبناء شعبنا في بلدات بيتا ونعلين وكفر قدوم وبيت دجن ويطا ودير جرير ودير استيا الذين يخوضون معركة الحفاظ على الأرض، ويقدمون الدماء والشهداء في مواجهة عدوان عصابات المستوطنين وجيش الاحتلال. 

إننا نؤكد أن جماهير شعبنا جاهزة لخوض مشروع التحرر الوطني والدفاع عن الأرض والمقدسات، وأن تفعيل المقاومة الشاملة ضد الاحتلال والمستوطنين هو الخيار القادر على لجم العدوان وردع المستوطنين. 

حركة المقاومة الإسلامية حماس 
الثلاثاء : 20 شوال 1442هـ 
الموافق: 1حزيران  2021م