15 مايو 2011

تصريح صحفي تعقيباً على سقوط عشرات الشهداء والجرحى خلال إحياء فعاليات النكبة

15 أيار / مايو 2011 12:10 م

تصريح صحفي

مسيرات العودة إلى فلسطين تشرع الأبواب أمام مرحلة جديدة في الصراع مع الاحتلال الصهيوني

 

تعقيباً على سقوط عشرات الشهداء والجرحى اليوم في كل من مجدل شمس في الجولان السوري المحتل، ومارون الرأس في جنوب لبنان، وفي الضفة الغربية وقطاع غزة خلال إحياء فعاليات النكبة، صرح مصدر مسؤول في حركة حماس بما يأتي:

إننا في حركة حماس نوجه التحية لجماهير شعبنا الفلسطيني في الضفة الغربية، وقطاع غزة، وفي الأراضي المحتلة عام 48، وفي مخيمات اللجوء والشتات بلبنان وسوريا والأردن، التي سطرت ملحمة جديدة من ملاحم الصمود والتمسك بحق العودة، لتشرّع الأبواب أمام مرحلة جديدة في تاريخ الصراع مع الاحتلال الصهيوني، أبرز سماتها استعادة لاجئي الشتات دورهم المحوري في مشروعنا الوطني التحرري.

إننا نؤكد للعالم كله أن عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم وديارهم ستبقى على الدوام جوهر القضية الفلسطينية، وأننا سنعود حتماً إلى أرضنا ومدننا وقرانا وممتلكاتنا التي أخرجنا منها طال الزمان أم قصر.

إننا في حركة حماس إذ نبتهل إلى الله بأن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، وأن يعجل في شفاء الجرحى، فإننا ندين بشدّة الجريمة الصهيونية الجديدة بحق أبناء شعبنا الذين خرجوا في مسيرات سلمية باتجاه تخوم وطنهم، ليؤكدوا على حقهم في العودة إلى أرضهم وديارهم التي هجّروا منها قسراً قبل ثلاثة وستين عاماً، كما نطالب المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته تجاه الجرائم الصهيونية المتواصلة بحق شعبنا.

حركة المقاومة الإسلامية حماس

فلسطين

الأحد 15 أيار/مايو 2011م

الموافق 12 جمادى الآخرة 1432هـ

انشر عبر