23 مايو 2011

تصريح صحفي تعقيبا على اعتقال الاحتلال لوالدة الشيخ صالح العاروري

23 أيار / مايو 2011 12:12 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

ندعو إلى الإفراج الفوري عن الحاجة عائشة العاروري وكف يد الاحتلال عن ملاحقة عائلات الأسرى والمبعدين

 

تعقيباً على قيام قوات الاحتلال الصهيوني باعتقال الحاجة عائشة يوسف صالح، والدة عضو المكتب السياسي للحركة الشيخ صالح العاروري بعد اقتحام منزلها صباح اليوم، صرَّح مصدر مسؤول في حركة حماس بما يأتي:

إننا في حركة حماس ندين بشدة اقتحام منزل الحاجة عائشة والدة الأخ صالح العاروري عضو المكتب السياسي للحركة والبالغة من العمر (70 عاماً) واعتقالها قسراً، ونستنكر الطريقة الهمجية التي تمَّت بها عملية الاقتحام والتفتيش، ونعدّ هذا الفعل الصهيوني الشنيع دليلاً على إجرام الاحتلال الصهيوني وعنصريته وعدم احترامه لأبسط حقوق الإنسان، وما هو إلا محاولة يائسة لإرهاب أسرة العاروري المجاهدة الصابرة، وكسر إرادة الشعب الفلسطيني في الصمود والتحدي.

إننا في حركة حماس نحمّل الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الحاجة عائشة وسلامتها، وندعو المؤسسات والمنظمات الحقوقية والإنسانية إلى التدخل بالسرعة القصوى لإطلاق سراح الحاجة عائشة، والضغط على الاحتلال الصهيوني للكف عن جرائمه ضد شعبنا الفلسطيني.

حركة المقاومة الإسلامية حماس

فلسطين

الإثنين 23 أيار/مايو 2011 م

الموافق 20 جمادى الآخرة 1432 هـ

انشر عبر